مسابقة قرآنية برعاية مصرف قطر الإسلامي

الثلاثاء 21 يونيو 2022 - 16:02 بتوقيت طهران
مسابقة قرآنية برعاية مصرف قطر الإسلامي

إنّ للمتقين مفازا-الأخبار: وشاركَ في المسابقة 471 طالبًا وطالبة من 191 مدرسة، من المراحل التعليمية المختلفة (بنين وبنات). وبلغَ عدد الفائزين 49 طالبًا وطالبة، وقامت السيدة مها زايد الرويلي، وكيل الوزارة المساعد للشؤون التعليمية بتكريم الفائزين في حفل أقامته الوزارةُ مؤخرًا...

وقامَ مصرف قطر الإسلامي (المصرف)، وللدورة الثالثة على التوالي، برعاية مسابقة ترتيل القرآن الكريم التي نظمتها مدرسة أحمد بن محمد الثانوية للبنين تحت إشراف قسم العلوم الشرعية في وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي، وذلك بالشراكة مع وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.

وشاركَ في المسابقة 471 طالبًا وطالبة من 191 مدرسة، من المراحل التعليمية المختلفة (بنين وبنات). وبلغَ عدد الفائزين 49 طالبًا وطالبة، وقامت السيدة مها زايد الرويلي، وكيل الوزارة المساعد للشؤون التعليمية بتكريم الفائزين في حفل أقامته الوزارةُ مؤخرًا.

وأعربَ السيد حسن الباكر، مدير مدرسة أحمد بن محمد آل ثاني الثانوية للبنين، عن فخر المدرسة بتنظيم هذه المسابقة للعام الثالث على التوالي، بالتعاون مع مدرسة الفلاح الابتدائية للبنات، وأشادَ برعاية مصرف قطر الإسلامي للمسابقة، وقالَ: إن المسابقة تهتمُ بتلاوة وترتيل آيات القرآن الكريم وفق المنهج الدراسي، بهدف تنمية مهارات الطلاب في التلاوة والتجويد والأداء الصوتي وتحسين القراءة وتعزيز حب تلاوة القرآن الكريم في نفوس الطلاب، واكتشاف وتشجيع المواهب، وتحفيز الطلاب على الالتزام بدينهم وقيمهم وأداء واجباتهم تجاه عقيدتهم ورسالتهم الإسلامية.

وتعليقًا على رعاية المصرف للمسابقة، قالت السيدة مشاعل الدرهم، رئيس قطاع الاتصال وضبط الجودة في المصرف: يلتزمُ المصرف بدعم البرامج التعليمية كجزء من برنامج المسؤولية الاجتماعية للشركات الذي يتماشى مع الاستراتيجية التي يتبناها المصرف، وبشكل وثيق مع الأهداف الاجتماعية لرؤية قطر الوطنية 2030، وتساهمُ هذه الرعاية في بناء جيل واعد، متمسك بدينه، ويعتزُ بقيمنا الإسلامية.

وأضافت السيدة مشاعل الدرهم: نحن في المصرف سعداء بمشاركة هذا العدد الكبير من طلاب وطالبات المدارس في هذه المسابقة، ونؤكدُ حرص المصرف على تعزيز التعاون مع وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي، في مثل هذه البرامج التربوية، ودعم البرامج المشابهة.

وتجدرُ الإشارة إلى أنه منذ تأسيسه في عام 1982، تولى المصرف أدوارًا رئيسية في دعم الأنشطة الاجتماعية في مجال أنشطة التعليم، والصحة، والرياضة، والمشاريع البيئية، وغيرها من الأنشطة المجتمعية، بصفته رائدًا في مجال الصيرفة الإسلامية، وشريكًا نشطًا في تقديم الدعم المستمر للأنشطة المجتمعية، حيث تفوقَ المصرف في قيادة المسؤولية الاجتماعية للشركات كجزء من مهمته لدعم المجتمع المحلي.

المصدر: الراية